28 CNAPEST

صوت أساتذة التعليم الثانوي والتقني


    


    كرامة الأستاذ، تؤخذ و لا تعطى

    شاطر
    avatar
    cnapest2003
    Admin

    عدد المساهمات : 43
    تاريخ التسجيل : 27/09/2009

    كرامة الأستاذ، تؤخذ و لا تعطى

    مُساهمة من طرف cnapest2003 في الإثنين 21 ديسمبر 2009 - 0:03

    الموضوع:
    كرامة الأستاذ، تؤخذ و لا تعطى
    ملاحظة: الموضوع منقول عن الاستاذ المحترم (م . ز) موقع CNAPEST
    لقد تحصلت على كمية من الشيح، ليس من زملائي الأساتذة و النقابيين، و لكن بفضل فلاح، يمتهن بيعه كعمل شريف، لكسب قوت عائلته لتعيش بكرامة، دون عبث بالمال العام مثل حكامنا غير الشرعيين، و لا ولاءات مثل ممثلينا في الهيئات المنتخبة التي تتذكرنا قبل الانتخابات، و دون استيلاء على ممتلكات الشعب كمسؤولينا في إدارات و مؤسسات دولة بلادي، أو رشاوي أو محسوبية أو تهليلات، مثل بعض المديرين حراس السجلات، و المسيرين صيادي التموينات، و المفتشين المشرفين على الندوات، و رؤساء مصالح مكدسي الملفات، و موظفي وصاية ممتهني الصفقات.
    كمية من الشيح قللت من هذياني، و ثبطت إصابتي بالإسهال الكلامي، و لذا سأكون مختصرا في غبائي، و أكتفي بالملاحظة التي قدمها لي الفلاح صاحب الشيح، أثناء دردشة قصيرة حول البطالة و القدرة الشرائية و مستقبل البلاد، و أسباب سقوط الإمبراطورية العثمانية، و مقارنة هذه الأسباب بواقع مملكة الدولة الجزائرية الشعبوية.
    لقد وجدت هذا الفلاح أذكى مني و كثير من زملائي و أكثر ثقافة و اطلاعا، و ملم بجميع القضايا التي تهمه، رغم مساره الدراسي القصير، الناتج عن منظومة تربوية عقيمة، حيث قال لي برزانة و ثقة النفس:

    " الكرامة مثل الحرية تؤخذ و لا تعطى".

    تذكرت كرامة الأستاذ التي ننادي بها في هذا الموقع، و قاعة الأساتذة، و اجتماعاتنا النقابية، و نحن مصابين بـ:
    1- داء فقدان الشجاعة: لا نجرؤ على الاحتجاج خوفا من الحسم من الأجرة، و أي أجرة.
    2- سلوك النعامة: نلقي اللوم على نقابتنا في عدم الحصول على مطالبنا، و نحن في منازلنا قاعدين.
    3- عقدة ستوكهولم: نتستر وراء مصلحة التلاميذ، و نصدق الخطاب الأجوف لبارونات الإدارة، و الحكام غير الشرعيين حول الوطنية، و مصلحة البلاد، و ننافق بالرضوخ للقوانين المجحفة المتحجرة.
    4- مرض انفصام الشخصية: نؤمن و نصدق تصريحات مسؤولينا في المكاتب المكيفة، و مراوغات بشغات النقابات المستأنسة و المستنسخة، و افتراءات باباوات جمعيات السرايا و الولاءات، و نكذب عرض حال ممثلينا وضعنا فيهم الثقة قبل أن نخونها، و لا نطلع على بيانات هيئات و هياكل نقابتنا، و لا نحضر الجمعيات العامة.
    5- داء البخل: لا نستطيع دفع قيمة 300 دج/السنة،
    6- علة الشك: نشك في مصداقية ممثلينا و نحن انتخبنا عليهم، و نسقط ما حدث عند نقابة الجهاز عليهم، و كان الجزائري ولد لكي يخون ذويه و ليس إلا،
    6- مرض قصر النظر: لا نرى إلا المصالح الذاتية الآنية، و المشاكل الظرفية التي تعرقلنا
    7- عدوى الأنانية: نقبل بما يفيد، فليكن الطوفان بعدي.
    8- عاهة السكوت: نسكت على كل ما يمس بكرامتنا، و نثير فتنة، و نحدث زلزالا و براكين عند كل خطأ أو زلة لسان من الذين بعثنا بهم عزلا إلى ميدان المجابهة، مع مسؤولين صم بكم عمي و هم لا يعقلون.
    9- الاستحالة الواليرية للذاكرة: لقد نسينا ما كنا نعانيه من إساءات في المؤسسات التربوية و مديرياتها، و في مراكز إجراء الامتحانات و تصحيحها من قيل أشباه المسؤولين، و نسينا تنكيك كثير من شرائح المجتمع برجل التربية في مختلف الفضاءات، قبل تأسيس نقابة كنابست و انتفاضتها التاريخية.
    10- إعاقة نكران الخير: لقد تعمدنا عدم الاعتراف و تثمين ما حققته نقابة كنابست في جميع المجالات رغم كونه قليلا و غير كاف. إنه جزاء سنمار.
    زال هذياني، و زاد إيماني بنفسي و بنقابة كنابست عندما تذكرت الآية من ذكرى الله:
    " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"
    و بارك الله في فلاح متشبث بكرامته، رافضا الولاء و الانبطاح و التملق من أجل لقمة عيش، يفكر أكثر من أستاذ حامل لشهادة جامعية يرفض و يخاف من النطق بكلمة "لا" التي علمها لنا و يرددها "أوباما الكنابست" من ولاية مستغانم.
    لقد أهاننا نحن الأستاذة قطاع التربية و قزمنا من دورنا الطلائعي، كما صرح به زميل من ولاية مجاورة في مراسلة بالبريد الالكتروني.

    في انتظار مزيد من الشيح لأشفي نهائيا من هذياني، رغم وصية زميل لي بعدم تناوله، و في انتظار انتفاضة من أرواح الشهداء لإنقاذ دولة بلادي من حكامها المتجبرتين، و في انتظار عودتنا إلى الصواب، و شفائنا من الأمراض التي حالت دون أخذ كرامتنا و حقوقنا،
    سلام على كل مناضل حق في نقابة كنابست، و نقابات أخرى، و على كل أستاذ حر مقاوم لعاصفة الرداءة الهوجاء التي تجتاح قطاع التربية و كل دواليب دولة بلادي، و على كل عامل نزيه مؤمن بمسؤوليته في قطاع التربية و مؤسسات هذه الدولة التي ستندثر عاجلا أم آجلا بين صخب العولمة الشرسة، لغياب الرجولة و الوطنية في كثير من إطاراتها.

    م.ز.أ.ع.ط.ث.ع.س.د.م.و.ب

    استعملت هذه الرموز خوفا من ردود الأفعال السلبية من الأساتذة الرافضين النضال من أجل كرامتهم

    marcouni
    أستاذ في مرحلة التكوين في المنتدى
    أستاذ في مرحلة التكوين في المنتدى

    عدد المساهمات : 2
    تاريخ التسجيل : 29/09/2009

    رد: كرامة الأستاذ، تؤخذ و لا تعطى

    مُساهمة من طرف marcouni في الإثنين 11 يناير 2010 - 22:26

    merciiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiii
    avatar
    أبوايمن
    أستاذ متعاقد مع المنتدى
    أستاذ متعاقد مع المنتدى

    عدد المساهمات : 16
    تاريخ التسجيل : 18/11/2009

    رد: كرامة الأستاذ، تؤخذ و لا تعطى

    مُساهمة من طرف أبوايمن في الجمعة 26 مارس 2010 - 22:01

    شكرا لك أخي على الطرح


    _________________
    أستاذ ت ث[img[b]
    avatar
    أبوايمن
    أستاذ متعاقد مع المنتدى
    أستاذ متعاقد مع المنتدى

    عدد المساهمات : 16
    تاريخ التسجيل : 18/11/2009

    رد: كرامة الأستاذ، تؤخذ و لا تعطى

    مُساهمة من طرف أبوايمن في الإثنين 29 مارس 2010 - 13:57

    كل النقاط الذكورة في مساهمة الأخ موجودة في بعضنا ولو بدرجات قليلة و لكن لا بد من تجاوزها لصالح المصلحة العامة للأستاذ، مصلحتنا و قوتنا في وحدتنا فعلينا يا اخواني الأساتذة المحافظة على ما أنجزنا فإنه مهم
    والسلام عليكم


    _________________
    أستاذ ت ث[img[b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 23 نوفمبر 2017 - 16:10